مانشيني يبرر مغادرته الملعب في مواجهة كوريا الجنوبية.. ويطلب الراحة

مانشيني يبرر مغادرته الملعب في مواجهة كوريا الجنوبية.. ويطلب الراحة

قال مدرب السعودية، روبرتو مانشيني، إنه “فخور بما قدمه لاعبوه، رغم وداع كأس آسيا لكرة القدم من دور الستة عشر”، واعتذر لمغادرته ملعب اللقاء مبكرًا أثناء ركلات الترجيح، التي خسرها فريقه (2 – 4) أمام كوريا الجنوبية، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل (1 – 1)، يوم الثلاثاء.

وتقدمت السعودية بالهدف الأول عن طريق عبد الله رديف، بعد لحظات من بداية الشوط الثاني، قبل أن يسجل تشو جيو-سونغ هدف التعادل في الدقيقة التاسعة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وظهر مانشيني وهو يتجه إلى غرفة خلع الملابس بعدما أهدر عبد الرحمن غريب ركلة الترجيح الرابعة للسعودية، قبل أن يسدد هوانغ هي-تشان آخر ركلات ترجيح كوريا الجنوبية، التي ظفرت ببطاقة التأهل.

وأبلغ الإيطالي مانشيني مؤتمرًا صحافيًا: “أعتذر على ذلك.. فقط اعتقدت أن ركلات الترجيح انتهت.. لم أقصد التقليل من أي أحد.. أريد أن أشكر كل اللاعبين على ما قدموه أثناء المباراة”.

وقال مانشيني، بعد المباراة: “عندما تخسر بركلات الترجيح يكون الأمر كذلك، ولكن هذه هي كرة القدم.. أنا سعيد بالأداء الذي قدمه جميع اللاعبين، قدمنا مباراةً كبيرةً أمام واحد من أقوى المنتخبات في العالم.. علينا أن نستريح الآن، لأننا نستحق ذلك، وبعد ذلك سنفكر ونستعد للمرحلة المقبلة”.

(رويترز)

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *