ووكر عن فضائحه: أنا إنسان!

ووكر عن فضائحه: أنا إنسان!

في الأسبوع الماضي، كشف عن حياة عائلية مزدوجة يعيشها كايل ووكر، لاعب مانشستر سيتي، وأكدت زوجته آني كيلنر عبر شبكات التواصل الاجتماعي أنها أنهت علاقتهما بعدما علمت بالفضائح التي أحاطت بالنجم الإنجليزي.

وأجرت صحيفة “ذا صن” لاحقا مقابلة مع لورين غودمان، والتي كشفت عن الحياة المزدوجة للاعب مانشستر سيتي، عندما قالت: كان ووكر سعيدًا بإخفاء حقيقة أن لديه عائلتين، وكان خائفًا مما سيحدث عندما تكتشف زوجته آني ذلك، ولدى ووكر ابن من العارضة غودمان، رزق به في الفترة التي كانت علاقة ووكر متوترة مع آني كيلنر، من منتصف 2019 إلى منتصف 2021، وفي الأسبوع الماضي، كشفت غودمان عن أن لديها ابنة أيضًا من ووكر، وقالت: لقد تواصلت مع زوجته عن طريق شخص ما، لأخبرها بأن ووكر والد ابنتي أيضًا.

يذكر أن كيلنر حامل في شهرها السادس من ووكر، وأنجبت منه ثلاثة أطفال، لكنها قررت إنهاء علاقتها الزوجية مع الدولي الإنجليزي بعد أن علمت بحياته العائلية الثانية الخفية.

وفي نهاية الأسبوع، كشفت صحيفة “ديلي ميل” عن فضيحة جديدة للاعب البالغ من العمر “33 عامًا”، لتؤكد الصحيفة البريطانية أن لدى ووكر عائلة ثالثة مع عارضة أزياء في الفترة من يناير 2019 إلى سبتمبر 2021.

وأجرى الظهير الأيمن الإنجليزي مقابلة مع صحيفة “ذا صن”، يوم الاثنين، للحديث عن فضائحه، وقال: ما فعلته أمر فظيع، وأنا أتحمل المسؤولية الكاملة، لقد اتخذت قرارات غبية وحمقاء.

وأضاف: لقد تسببت أفعالي في الكثير من الألم للكثير من الناس، ويجب علي أن أعترف بأخطائي وأنا مدين بذلك للجميع.

وواصل ووكر: احتاج إلى معرفة سبب قيامي بذلك، أنا إنسان وارتكبت أخطاء داخل وخارج الملعب.

(أ ف ب)

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *