كلوب يفتح الباب أمام إريكسون لتحقيق أمنيته

كلوب يفتح الباب أمام إريكسون لتحقيق أمنيته

فتح يورغن كلوب، مدرب ليفربول، الباب أمام السويدي سيفين جوران إريكسون، لقضاء يوم كمدير فني للفريق.

وكشف إريكسون، هذا الشهر أنه يتبقى أمامه عام واحد فقط ليعيشه في أفضل الحالات، بعدما تم تشخيص إصابته بسرطان البنكرياس.

وخلال جولة من المقابلات التليفزيونية أثناء الكشف عن حالته الصحية، كشف مدرب المنتخب الإنجليزي السابق عن عشقه لفريق ليفربول، وكم كان يرغب في تدريبه.

وألمح روبي فاولر، الذي لعب تحت قيادة إريكسون في المنتخب الإنجليزي، على “إكس”، أن هناك دعوة لقيام إريكسون بتدريب فريق أساطير ليفربول في ملعب أنفيلد عام 2024، لكن المدرب الحالي لفريق ليفربول تقدم خطوة للأمام.

ونقلت عدة صحف تصريحات لكلوب قال فيها “لسوء الحظ أنا لا أعرفه”.

وأضاف “أعرفه، لكنني لم أقابله من قبل”.

وأكد “لذلك، سمعت بشأن أنباء مباراة الأساطير وأشياء مثل هذه. أنا لست مسؤولًا عن هذا، لذلك لا يمكنني قول أي شيء بشأن هذا الأمر”.

وأوضح “الشيء الوحيد الذي يمكنني قوله هو إنه مرحب به للغاية للحضور إلى هنا، ويمكنه أن يجلس في مكتبي، ويقوم بعملي ليوم واحد إذا أراد هذا. لا توجد مشكلة في ذلك”.

وقال “ربما تواجده على مقعد المدير الفني في المباراة أصعب قليلًا، لكن وجوده هنا وإظهار كل شيء له، وكيف تطور هذا النادي الرائع على مدار سنوات، أعتقد أن هذا شيء سنخبره به”.

وأكد “يمكنه الحضور إلى هنا وقضاء بعض الساعات الممتعة هنا. أنا متأكد من هذا”.

(د ب أ)

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *