هل تلعب والدة مبابي “المُحبة لليفربول” دورًا في انضمام ولدها لقلعة أنفيلد؟

هل تلعب والدة مبابي “المُحبة لليفربول” دورًا في انضمام ولدها لقلعة أنفيلد؟

تم تحذير ليفربول من أنه من غير المرجح أن يتحصل النادي على خدمات كيليان مبابي في صفقة رخيصة ماليًا على الرغم من أن والدته، من المفترض، أنها من مشجعي نادي “ميرسيسايد”.

وينتهي عقد مبابي مع باريس سان جيرمان في نهاية الموسم الجاري، وفي ظل الظروف الراهنة، يمكنه الرحيل مجانًا، وكذلك يمكنه التفاوض مع ناديه المستقبلي من اللحظة الراهنة.

نظرًا لأن اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا قادر أيضًا على توقيع عقد مسبق هذا الشهر مع نادٍ خارج فرنسا، فقد كان هناك الكثير من التكهنات بأن الفرنسي من المقرر أن ينضم إلى ريال مدريد ، وتم منح ليفربول أيضًا فرصة من قبل الصحافة للظفر بتوقيع اللاعب.

وعلى الرغم من أن مبابي يمكن أن يوقع مجانًا إذا غادر باريس سان جيرمان، فإن تكلفة ضمه ستكون باهظة الثمن بشكل ضخم، حيث ادعت صحيفة “التلغراف” بحسب ما نقل موقع “سبورت بايبل” أن قائد فرنسا يتوقع راتبًا قدره 75 مليون يورو سنويًا (64.5 مليون جنيه إسترليني) بعد الضرائب. وهذا يعادل 1.24 مليون جنيه إسترليني في الأسبوع.

ويأمل مشجعو ليفربول أن يكون لدى فريقهم الأفضلية في ملاحقة مبابي بسبب ولاء والدته، فايزة العماري، المزعوم للريدز.

وتعمل والدة مبابي كوكيل لابنها، وأشارت سابقوا إلى أنها لم تشعر بالذنب بشأن أخذ الكثير من الأموال من النادي الباريسي وقت تجديد عقده في عام 2022.

ويبدو أن ممثلي مبابي مفاوضون لا يرحمون بما يخص المال، على حد تعبير “سبورت بايبل” ومن غير المرجح أن يمنحوا ليفربول مميزات فيما يتعلق بمطالب الأجور والمكافآت، على الرغم من انتماء والدة مبابي للنادي.

وفي محادثة مع صحيفة التلغراف في عام 2022، اعترف مبابي بإجراء مفاوضات مع ليفربول قبل انتقاله من موناكو إلى باريس سان جيرمان.

وأوضح حينها: “لقد تحدثت إلى ليفربول لأنه النادي المفضل لأمي، أمي تحب ليفربول. لا أعرف لماذا، عليك أن تسألها”.

وختم مبابي وقتها: “إنه نادٍ جيد وقد التقينا به قبل خمس سنوات. عندما كنت في موناكو التقيت بهم. إنه ناد كبير”.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *