ترقب مدريدي للظهور الأول للنجم الصاعد أردا غولر

ترقب مدريدي للظهور الأول للنجم الصاعد أردا غولر

يستعد ريال مدريد لمواجهة أراندينا ضمن منافسات كأس الملك، السبت المقبل، على ملعب آراندا ديل دويرو، وهو الملعب الأمثل لكي يشهد الظهور الأول للتركي أردا غولر بقميص الفريق الملكي، بعد معاناته من سلسلة من الإصابات منذ انضمامه للفريق الصيف الماضي.

وكان هدف كارلو أنشيلوتي مدرب الملكي، هو أن يظهر غولر للمرة الأولى أمام ريال مايوركا، لكن سير المباراة صعب من نزوله، حيث عانى الميرنغي من أجل الفوز 1-0.

وتابع غولر، الذي تعافى كلية من الإصابة العضلية الثانية له، التي تعرض لها في نوفمبر/تشرين ثان الماضي، عن كثب المباراة في ملعب سانتياغو برنابيو عندما أمره المدرب بالإحماء.

وشعر غولر بحماسة جماهير ريال مدريد وتعاطفها معه عندما استقبلته بحفاوة بالغة أثناء الإحماء الذي استغرق 16 دقيقة، لكنه في النهاية لم يتم اختياره للنزول بديلا في تغييرات أنشيلوتي، الذي فسّر للاعب صاحب الـ18 عامًا أسباب عدم دخوله للمباراة.

وقال أنشيلوتي، خلال مؤتمر صحفي بعد المحادثة مع لاعبه: “إنه بخير، هادئ للغاية.. إنه سعيد بالتدرب مع الفريق مرة أخرى، وأتذكر دائمًا أنه يبلغ من العمر 18 عاما”.

ولهذا السبب، طلب المدرب الإيطالي من غولر التحلي بالهدوء، حيث نقل له بأن عليه هذا الموسم التأقلم مع كرة القدم الإسبانية ومتطلبات ريال مدريد، بداية من إمكانية مشاركته في مباراة كأس الملك.

وأضاف المدرب: “لقد أخبرته أنه سيكون لاعبًا مهما للغاية لحاضر ومستقبل ريال مدريد. من المهم أن يتحلى الجميع بالصبر. سيحصل على دقائقه لأن الجودة موجودة”.

وتتمثل الخطة الجديدة لمدرب ريال مدريد في جعل غولر يظهر لأول مرة في كأس الملك، في سيناريو أقل تطلبًا ضد منافس يلعب في دوري الدرجة الرابعة، والذي يحتل المركز الأخير فيه.

وتعرض لاعب خط الوسط التركي، أحد أبرز اللاعبين الشباب في أوروبا، لإصابة في الغضروف المفصلي الأيمن يوليو/تموز الماضي، وبعد علاج تحفظي لم يعط النتيجة المتوقعة، انتهى به الأمر إلى إجراء جراحة بالمنظار للمفاصل، ليؤثر على ابتعاده عن الملاعب لشهرين.

وفي المران الأخير له قبل استدعائه الأول لمباراة، عشية مواجهة لاس بالماس والتي أقر فيها أنشيلوتي بأنه يخطط لمنحه دقائق، لكن اللاعب تعرض آنذاك لتمزق عضلي في الفخذ الأيسر، ولدى عودته أصيب مرة أخرى بمشكلة عضلية جديدة، هذه المرة في عضلات الفخذ الأمامية لساقه اليمنى.

وتعود آخر مباراة لعبها غولر إلى 19 يونيو/حزيران 2023، عندما واجه منتخب ويلز في مباراة مع منتخب تركيا وسجل هدفًا.

وفي استدعائه الرابع لمباراة مع ريال مدريد، ستكون “الرابعة ثابتة” للاعب هذه المرة سعيا للمشاركة الأولى له بقميص “الملكي” ما لم يتعرض لانتكاسة جديدة.

(وكالة الأنباء الإسبانية)

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *